خريطة الموقععن الموقع

مقالات الوعىالصحة العقليةالتغلب على الخوف › ما هو الخوف الاجتماعي (اضطراب القلق الاجتماعي)؟

ما هو الخوف الاجتماعي (اضطراب القلق الاجتماعي)؟

يشعر أغلبنا بالعصبية في بَعْض المواقف الاجتماعية، مثل مقابلة مسئول ما, إلقاء كلمة أو خطاب أمام مجموعة من الناس, معظمنا يقلق حول ما سيقُولهُ ويفعله أَو حتى حول هندامه أثناء هذه المواقف تُصبح هذه الأحداث أسهلِ في أغلب الأحيان كلما خبرناها بشكل متكرر, على أية حال هذه المواقف الاجتماعية وغيرها يمكن أن تخيف أو تعطل الأشخاص الذين يعانون من الخوف الاجتماعي.

الخوف الاجتماعي غالبا ما يبدأ الشخص بمُلاحَظَته أثناء فترة مراهقته المبكرة, بَعْض الناسِ يعاني منه منذ وقت طويل لدرجة أنهم لا يتذكرون متى بدأت معاناتهم منه, آخرين يتشكل لديهم في فترات لاحقه من الحياة، مع زيادة المتطلبات الاجتماعية في حياتنا اليومية, أحياناً يُؤدّي إلى مشاكلِ أخرى، مثل المعاناة من الاكتئاب أو استخدام المخدرات.

كَيف يشعر من يعاني من الخوف الاجتماعي ؟

معظم الناسِ الذين يعانون من الخوفِ الاجتماعي يوجد لديهم خوف قوي من تعرضهم للإحراج أمام الناسِ الآخرينِ. و يَشْعرُون كما لو أنَّ الجميع يُراقبُهم ويشاهد مدى ارتباكهم وخوفهم. هم في أغلب الأحيان يَعتقدونَ بأنّ قلقهم يعبر عن ضعفهم ودونيتهم,ويعتقدون أيضا ان الناس الآخرين أكثر ثقة وكفاءة منهم.
من يعاني من الخوفِ الاجتماعي عادة ما يرى أن مخاوفه لَيستْ عقلانيةَ جداً أو منطقية، لَكنَّهم مع ذلك ما زالوا يَجِدونَ أنفسهم يَخَافونَ في المواقف الإجتماعية, إنهم غالبا ما يتجنبون الذهاب إلى المواقف الاجتماعية ويتجنبون كل ما يؤدي إليها, أحيانا ما نكون مجبرين على التواجد في مواقف اجتماعية فما الذي سيحدث, من يعاني من الخوف الاجتماعي سيبدو عصبي جدا ومتوتر حتى قبل تواجده في الحدث, وسيشعر بانزعاج كبير أثناء الحدث, وغالبا ما سيعاني من أعراض جسمية مثل زيادة التعرق جفاف الحلق وصعوبة في الكلام وسيعاني من اضطراب في المعدة.
الخوف الاجتماعي يمكن أَنْ يصعب الذهاب للعَمَل أَو المدرسة، أَو لعمل نشاطات يومية أخرى.
بَعْض الناسِ عندهم خوف فقط في بعض المواقف مثل الحديث علناً أَو مع شخصِ مهم, آخرين قد يعانون منه في مواقف أخرى مثل الأكل في مطعم، الحديث على الهاتف أَو تُوقّعُ اسمَهم أمام الناسِ.

ما الحل مع الخوف الاجتماعي؟

الخوف الاجتماعي اضطراب يحتاج إلى علاج متخصص سواء بالعقاقير الطبية أو العلاج النفسي عن طريق الجلسات النفسية. إن الخوف الاجتماعي ليس مجرد خجل. اطلب العون سواء بالقدوم مباشرة للعيادة النفسية أو اطلب المشورة من المختصين عن طريق الهاتف.

من أنواع العلاج النفسي والتي أظهرت نتائج ممتازة مع حالات الخوف الاجتماعي, (العلاج السلوكي المعرفي) والذي يساعد الناسَ لينظروا إلى المواقف الاجتماعية بشكل مختلف وبالتالي لا يخافون . يَتضمّنُ العلاجُ التَعَلّم أيضاً وكَيفَ تتم السيطرة على القلق وتخفيفه، بالإضافة إلى تَحسين المهاراتِ الاجتماعية.

الكاتب: محمد بن حران العنزي - اخصائي نفسي

عدد المشاهدات: 1

التعليقات على ما هو الخوف الاجتماعي (اضطراب القلق الاجتماعي)؟0

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
96395

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري