أخبار متنوعةالصحة والجمال › فى بارقة امل لمرضى الشلل علماء ينجحون في اعادة الحركة لجرذان مشلولة

صورة الخبر: علماء يوقظون الأمل فى علاج الشلل
علماء يوقظون الأمل فى علاج الشلل

استطاع علماء جعل جرذان مشلولة قطع نخاعها الشوكي عن دماغها، تجري مجددا باستخدام تقنية يعتقد العلماء انها صالحة للبشر، وفق دراسة طبية نشرت الاحد.
وبفضل التحفيز الكهربائي المستمر واستخدام الادوية، تمكنت الجرذان من السير مجددا على جهاز مشي معتمدة على قوائمها الخلفية التي اسند اليها ثقل الجسم بالكامل، وذلك بعد اسبوع واحد فقط على شلها.

واثر اخضاعها لعلاج فيزيائي ايضا استطاعت القوارض وبعد اسابيع عدة ان تسير وتجري من دون التعثر لما يزيد على ثلاثين دقيقة، على ما ورد في الدراسة التي نشرت في "جورنال ناتشر نوروساينس".

واللافت ان الجرذان استطاعت ان تكيف حركتها بالاستجابة للتحفيز، على الرغم من ضعف الاشارات من الدماغ واليه. على هذا النحو وعندما تم عكس وجهة جهاز المشي، قامت الجرذان بالسير في الاتجاه المعاكس.

واوضح جريجوار كورتين الاستاذ في جامعة زوريخ ان "ذلك يبرهن على ان الشبكة الشوكية قادر الى حد ما على اداء عملية معرفية". وقال ان "هذه الشبكة قادرة على فهم ان العالم الخارجي يتغير وعلى تفسير هذه المعلومات بطريقة تشغل العضلات".

وكانت دراسات سابقة اظهرت ان في وسع الشبكات العصبية في النخاع الشوكي ان تنتج حركة محدودة في العضلات، بشكل منفصل عن الدماغ او الاعضاء الحسية. غير انها المرة الاولى التي يستطيع فيها الباحثون ترميم الوظائف الطبيعية او شبه الطبيعية. اما الخطوة اللاحقة فهي تطوير اجهزة يمكن زرعها في الجسم.

وقال كورتين "نحن في صدد تصميم بدائل عصبية، ومجموعة من الاقطاب الكهربائية التي يمكنها ان تصبح جزءا لا يتجزأ من الجسم بين الفقرات والنخاج الشوكي". ويقوم كورتين وزملاؤه راهنا باختبار هذه البدائل العصبية على الجرذان ويتوقعون ان ينجزوا نماذج منها للانسان خلال اربع سنوات.

وتم تصميم التقنية الجديدة من اجل مساعدة المرضى الذي يعانون اصابات غير كاملة ولكن خطيرة، مثل اولئك الذين لا يستطيعون المشي. وقال "بالنسبة الى اولئك الاشخاص، لا ريب في ان هذه المقاربة ستحسن وضعهم".

واضاف ان المزج بين التحفيز الكهربائي والعلاج الفيزيائي قد يكون كافيا ليستعيد عدد كبير من المرضى حركة جيدة، غير ان اضافة الادوية من شأنها ان "تكون اكثر فائدة".

وفي الولايات المتحدة الامركية نحو ربع مليون شخص يعانون اصابات خطيرة على مستوى النخاع الشوكي بحسب مؤسسة تعنى بالاصابات في النخاع الشوكي "بريفنشن كير اند كيور".

وتتحدث مصادر اخرى عن اصابة نحو 2,5 مليون في العالم بمثل هذه الحالات. وحوادث السير مسؤولة عن نحو نصف الاصابات على مستوى النخاع الشوكي. ونصف المصابين بهذه الحالات من الشبان الذين تتراوح اعمارهم بين 16 و30 عاما.

المصدر: باريس - ا ف ب

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على فى بارقة امل لمرضى الشلل علماء ينجحون في اعادة الحركة لجرذان مشلولة

هذا الخبر لا يحتوي على تعليقات.

كن أول شخص وأضف تعليق على هذا الخبر الآن!

أضف تعليق

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
38890

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

دكتورة أماني خدمة RSS دكتورة أماني محمد بلوجر دكتورة أماني محمد تويتر دكتورة أماني محمد يوتيوب

رسائل إخبارية مجانية

الموقع غير مسؤول عن الأخبار والتعليقات والمواضيع والآراء التي ترد من مصادر أخرى. كما أن الموقع لا يقدم مشورة علاجية أو صحية. وجميع المعلومات الواردة في الموقع هي لأغراض تثقيفية بحتة