مادة كيميائية موجودة في الأدوات المنزلية وراء سن اليأس المبكرة

أخبار متنوعةأخبار العلوم والتكنولوجيا › مادة كيميائية موجودة في الأدوات المنزلية وراء سن اليأس المبكرة

صورة الخبر: أواني منزلية "دراسة"
أواني منزلية "دراسة"

الإثنين, ‏28 ‏مارس, ‏2011

قال باحثون أمريكيون إن مادة برفلوروكاربون الموجودة في كثير من المنتجات المنزلية مثل حاويات الطعام مرتبطة بسن اليأس المبكرة.

وقالت الباحثة المسؤولة عن الدراسة في جامعة 'وست فيرجينيا' للطب في مورغانتاون، سارة نوكس، إن الاستخدام الواسع لمادة 'برفلوروكاربون' في مختلف المنتجات المـنزلية بينها حاويات الطعام، والألبسة، والأثاث، والأغطية، والطلاء، تسبـب بانتشـارها في المياه والهواء والتربة وحياة النباتات والحيوانات والبشر.

وقد شملت الدراسة التي نشرت نتائجها في مجلة 'جورنال اوف كلينيكال اندوكرينولوجي اند متابوليزم' 25 957 امرأة بـين 18 و65 عاماً، جرى اختـبار هذه المـادة وتأثيرها على معدلات هرمون الإسـتراديول لديهن.

ونظر العلماء أيضاً في حالة سن اليأس لدى المشاركات، وتبيّن ارتباط بين التعرض للـ 'برفلوروكاربون'، وانخفاض مستوى الإستراديول، وسن اليأس المبكرة لدى النساء اللواتي تخطى عمرهن الـ 42 عاماً.

وقالت نوكس إن 'بياناتنا أظهرت بعد مراقبة السن، أن اللواتي هن قبل مرحلة سن اليأس، وفي هذه المرحلة، في هذا المجتمع هن عرضة أكثر لانقطاع الحيض إن كانت في اجسادهن معدلات عالية من (PFCs) مقارنة بمن تنخفض لديهن هذه المعدلات'.

المصدر: المصدر: القدس العربي

أضف هذا الخبر إلى موقعك:

إنسخ الكود في الأعلى ثم ألصقه على صفتحك أو مدونتك أو موقعك

التعليقات على مادة كيميائية موجودة في الأدوات المنزلية وراء سن اليأس المبكرة0