تنمية المرأةتوعية وتثقيف المرأة في كافة المجالات › تعلمت أن أتخلص من المشاعر السلبية

تعلمت أن أتخلص من المشاعر السلبية

تعلمت أن أتخلص من المشاعر السلبية
إن تعلم الإيجابية في الحياة والتخلص من السلبية يشبه عمليات التنويم المغناطيسى، ويكفي رمي الأفكار السلبية كأننا نرمي كرة خلفنا أو نكسر صحنا، وقل ذلك بصوت مرتفع إذا أمكن.


وهنا بعض التمارين السهلة لتعلم كيفية الوصول لذلك:

· إن تسجيل صوتك والاستماع إلى التسجيل يحسن من نظرتك لنفسك وثقتك بها.
· تحدث مع نفسك أمام المرآة، وانظر إلى نفسك بتمعن مما يزيد إعجابك بنفسك ويخلصك من نظرتك السلبية لذاتك.
· المشاعرالمزعجة يمكن رميها في سلة المهملات، أى دوّن ما يزعجك على ورقة وارمها وقل لنفسك أنك تخلصت منها.
· أما إذا راودتك هذه الأفكار وأنت فى مكان عام أو واسطة نقل فيكفي أن تدهسها برجلك للتخلص منه، وقل لنفسك مرة أخرى، أنك تخلصت من هذه الأفكار المزعجة.
· لست مضطرا لتحمل إزعاج أي شخص يحيط بك، لأنك مهذب، أعتذر وأمض بطريقك.
· لا تستهن بهذه الأفكار السهلة، ولتعلم دوما أنك أنت سيد حياتك وليس الآخرين، وإن لم تعجبك هذه الآراء فقل ذلك بصراحة.


كيف نتخلص من المشاعرالسلبية التى نعاني منها بشكل يومي تقريبا؟

عند شعورنا بالأحاسيس الجميلة هكذا تكون كهربة الجسم منتظمة. ولكن عندما لا يتقبل الجسم هذه المواقف فكأن هناك ماس كهربائي في الجسم ويسجل العقل ماس كهربائي مع هذا الموقف.
(أناحزين) (أناعصبي) (أشعر بالإكتئاب)
(أشعر بالخوف من كل الناس) (أكره ذلك الرجل) (أشعر بضيق بصدري)
(كثيرة التفكير) (أفكر دائما بالماضي)
(أشعر بعدم القدرة على التركيز) (أنا كثيرة النسيان) (أشعر بصداع دائم)
(أشعر بألم بجسمي) (أنا عصبى على ابني) (أنا أرفض زوجي) (أنا أغار من أختي)
(أنا لا أستطيع التكلم أمام الناس) (أنا أشعر بالارتباك)
(أشعر بالنقص) (أشعر برفض الناس لي)
(أشعر بالإحباط) (أشعر بالأرق أثناء النوم) (أنا قلق) (أنا أرفض شكلي)
(أشعر بفراغ كبير) (أفكر دائما بأولادي)
(أشعر بأنني غير قادرة على فعل أي شيء) (رفضي لمديري بالعمل)
(أرفض أسلوب المُدرسة) (أرفض تعامل الوالد معي) (رفض لفقدان شخص عزيزعلي) (رفضي لنفسي)

أسبب المشاعر الحزينة والـسلبـية هي: "اضطراب في نظام كهربة الجسم"
تخيل نفسك أنك تكرر إحدى هذه الجمل بشكل دائم أو أنك تشعر بها بشكل يومي، وهذا ما يحدث مع عدد كبير من الناس، فإنها تتعامل مع هذه المشاعر بعدم تقبل كبير لنفسها، فهو غير متقبل لنفسه لأنه مُرتبك، ويرفض نفسه لأنه حزين، ويرفض نفسه لأنه مكتئب، حيث أنه كلما قمام الفرد برفض نفسه بسبب وجود هذه المشاعر، فإنه يزيد إحساسه بها أكثر وفى نهاية المطاف يزيد من مقدار الألم؛ مما يؤدي لوجود صراع بداخلك.
أنت ترفض نفسك بسبب الارتباك فى حين أن الارتباك يزيد من ضعف إيمان الشخص بقدراته ، فالمهارة التي سوف تتعلمها من هذا التمرين هو تقبل نفسك رغم الارتباك الذي تشعربه.

ويحددالأستاذ رضا المصري - الخبير التربوي، والمهتم بشئون المراهقين - بعض الخطوات التى يجب إتباعها للتخلص من السلبية:

· خذ قدرا كافيا من النوم بدون إسراف، وحبذ النوم مبكرا على وضوء.
· استيقظ مبكرا، ولا تكثر من التململ في فراشك.
· لاتفوت صلاة الفجر، فصلها في وقتها مع الجماعة.
· لا تنسى أذكار الصباح، فهي مفتاح السعادة ليومك.
· خطط برنامجك اليومي في هدوء.
· احرص على تنويع برنامجك، على أن يكون فيه أشياء محببة، وتتوقع أن تحقق فيها نسبة عالية من النجاح، وحاول أن تبدأ بها.
· انطلق لتنفيذ برنامجك، مبتدئا بدعاء الخروج، ودعاءالركوب إن ركبت في ذهابك لمدرستك/عملك.
· ابتسم إلى كل من تلقاه من إخوتك في يومك بعد إلقاء السلام عليهم.
· احرص على إنجاز عملك أولا بأول، بحيث تتمكن من إنهاء برنامجك مع نهاية يومك.
· في نهاية يومك احمد الله سبحانه وتعالى أن أعانك على تنفيذ برنامجك اليومي.
الكاتب: المصدر: mustafahosny.com
عدد المشاهدات: 204
تاريخ المقال: ‏24 ‏نوفمبر, ‏2013

التعليقات على تعلمت أن أتخلص من المشاعر السلبية0

أكتب تعليقك
إسمك
البريد الإلكتروني

لن يتم إظهار بريدك الإلكتروني مع التعليق

الرقم السري
472

من فضلك أكتب الرقم الظاهر أمامك في خانة الرقم السري

دكتورة أماني خدمة RSS دكتورة أماني محمد بلوجر دكتورة أماني محمد تويتر دكتورة أماني محمد يوتيوب

رسائل إخبارية مجانية

الموقع غير مسؤول عن الأخبار والتعليقات والمواضيع والآراء التي ترد من مصادر أخرى. كما أن الموقع لا يقدم مشورة علاجية أو صحية. وجميع المعلومات الواردة في الموقع هي لأغراض تثقيفية بحتة